هل سيفقد القطب الشمالي الغطاء الجليدي؟

أعلن البروفسور بيتر أوخمدس من جامعة “كامبريدج” الأميركية أن “المنطقة القطبية الشمالية ستفقد غطاءها الجليدي كليا في المستقبل القريب لأول مرة منذ أكثر من 100 ألف عام”، موضحاً أنه “استند على المعدل الحالي لذوبان الغطاء الجليدي في نصف الكرة الشمالي وبيانات الثلوج والجليد العائدة للمركز الوطني الأمريكي.
وأوضح أن “حسب هذه المعطيات كانت المساحة القصوى للغطاء الجليدي في المنطقة القطبية الشمالية قبل 30 سنة مضت تقارب 12.7 مليون كيلومتر مربع وفي عام 2016 وصل هذا المؤشر إلى 11.1 مليون كيلومتر مربع أي أن المساحة تقلصت بـ 1.6 مليون كيلومتر مربع”، مشيراً إلى أن “عام 2015 عرف انخفاضا قياسيا للغطاء الجليدي بـ3.4 مليون كيلومتر مربع، ووفقا للعلماء، إذا ما سارت الأمور على هذا النسق ستصبح مساحة الغطاء الجليدي 1 كيلومترا فقط أو سيختفي بشكل كلي”.
ولفت إلى أن “ذوبان الجليد في المنطقة القطبية الشمالية سيؤثر على متوسط درجة حرارة الأرض إذ سترتفع بـ 0.6 درجة”، معتقداً أن “اختفاء الغطاء الجليدي من المنطقة الشمالية بشكل كلي لن يحدث في وقت قريب جدا”، مشيرا إلى أن “النصف الشمالي من الكرة الأرضية سيفقد غطاءه الجليدي كليا ما بين عامي 2030 و2050“.

You may also like...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *