منزل بيتهوفن

منزل بيتهوفن في بون عبارة عن نصب تذكاري ومتحف ومؤسسة ثقافية تخدم أهداف متعددة, وتأسس في عام 1889 من قٍبل مجموعة   منزل بيتهوفن, وهي تدرس حياة وعمل الملحن لودفيج فان بيتهوفن.

نبذة تاريخية عن منزل بيتهوفن

يعتبر منزل بيتهوفن واحد من القليل من المنازل المتبقية من الطبقة الوسطى من عهدالأمير الناخب, وآنذاك كان هذا المبنى هو المفضل لدى موظفي المحكمة في قلب المدينة بين القلعة وقاعة المدينة في ميدان السوق وضفاف نهر الراين, وفي النصف الأول من القرن التاسع عشر تم بناء منزل خشبي إضافي لممتلكات خلف المنزل صغير نوعاً ما, وكانت خمس عائلات تعيش مؤقتاً في المباني متعددة الطوابق, وكان ثلاثة خياطين وإسكافي يملكون محلات فيه, وفي عام 1836 تم توسيع باب المدخل وإستبداله بوابة كبيرة للمدخل, وفي عام 1840 تم تعريف الجزء الهلفي من المنزل بمسقط رأس بيتهوفن وذلك عن طريق صديقه فرانز جيرهارد ويجلير, وقام كارل موريتز كنيسيل وهو مدرس والمالك الجديد بإفتتاح مطعم في الطابق الأرضي في عام 1873 بإسم مسقط رأس بيتهوفن, وتم إضافة قاعة حفلات في الفناء عام 1887, وفي عام 1888 قام تاجر بقالة بشراء المنزل وباعه بعدها بعام واحد فقط, وبفضل جمعية بيتهوفن هاوس والتي تأسست عام 1889 تم إنقاذ المنزل من الهدم, وفي الأعوام التي تلت تلك الفترة تميزت بأعمال الترميم وتحويل المنزل إلى موقع لنصب تذكاري لبيتهوفن, وقد تم الحفاظ على أجزاء كبيرة من المبنى مثلما كانت في النصف الثاني من القرن الثامن عشر.

موقع منزل بيتهوفن

يقع المنزل في 20 بونجاس بمدينة بون في ألمانيا.

معمار منزل بيتهوفن

يضم المنزل متحف أفتتح في 10 مايو 1893 أثناء مهرجان حجرة الموسيقى الثاني, وتم تمديده عدة مرات وهو يضم أكبر مجموعة لبيتهوفن في العالم, ويتكون المتحف من مبنيين منفصلين سابقاً, المبنى الأمامي الملحق بالحديقة هو المبنى الذي قضى فيه الملحن سنواته الأولى في طفولته, وعند إعداد المباني لتصبح متحف كانت متصلة, والغرف كانت ذات أسقف منخفضة ودرج السلم متصدع وأرضيات خشبية بالمبنى الذي يعود للقرن الثامن عشر ينقل إنطباعاً لظروف المعيشة آنذاك, وهناك أيضاً المعرض الدائم من القرن العشرين وتم تجديده عدة مرات, وكان المفهوم الأساسي لهذا المعرض هو التركيز على إعادة بناء المنزل وعرض العديد من الأغراض, وعندما تم تجديد المعرض وتحديثه لآخر مرة في 1995- 1996, وكانت الفكرة الأساسية هي إعطاء الزوار فرصة للعودة بالزمن عن طريق عرض حوالي 150 قطعة من ملكية بيتهوفن هاوس, حيث الصور والمخطوطات والمطبوعات الموسيقية والأدوات والعناصر من الحياة اليومية لإعطاء نظرة قريبة لحياة بيتهوفن وأعماله.


منزل بيتهوفن
منزل بيتهوفن

منزل بيتهوفن
منزل بيتهوفن

You may also like...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *