Author: مجلّة قلم

ما سر المنازل التي تشبه أقفاص العصافير في الجبال السويدية؟

إذا كُنت تخشى المرتفعات فإن هذه المنازل غير مناسبة لك، إذ إنها تُعتبر تصميم مُبتكر توصل إليه المهندسون المعماريون السويديون من أجل حل أزمة السكن في المُدن الكُبرى، وهي التي تبدو من بعيد وكأنها أقفاص عصافير مُعلقة على...

كيف يصوم المسلمون في بلدان لا تغرب فيها الشمس؟

ها قد حلّ شهر رمضان المُبارك ليبدأ المسلمون من حول العالم بالصيام من الفجر حتى الغسق، لكن ماذا يحدث إذا كُنت تعيش في بلدٍ لا تغرب، أو نادراً ما تغرب، فيه الشمس؟ يصوم المسلمون في بلدان لا تغرب...

على مقاعد الإنتظار

أشتاقُ إليه بهذهِ العبارة كانت تبدأُ الحديث،لم يمضِ يومٌ دونَ سماعي لها،ولم تشرق شمسٌ إلا وحروف إسمه تداعبُ شفتيها إنها تلك الفتاة التي أحبت،وما بالُك إن عشقَتْ الفتاةُ صدقاً ومال الفؤادُ حباً؟ بدأت تلك القصة دون أن تحظى...

قرية القوارب المقلوبة في فرنسا

إكويهن بلاج، هي قرية صغيرة تقع على شاطئ البحر، شمال فرنسا، ويبلغ عدد سكانها حوالي 3000 شخص. حتى بداية القرن العشرين، كانت إكويهن بلاج قرية صيد، وكانت جميع القوارب فيها يتم تحريكها عن طريق جذوع الأشجار. واليوم، يوجد...

مشاهير قتلتهم الحيوانات

أغلب الحيوانات لا تهتم بكون الشخص الواقف أمامها مشهور أو غير مشهور، فهو يمثل لها إما مصدر تهديد أو مصدر للطعام وفي كلا الحالتين تقوم بالاعتداء عليه الأمر الذي قد يؤدي للموت في بعض الحالات. وهنا نقوم بعرض...

التعليم في لبنان رسالة سامية ,مشاكل,ودكاكين لبيع المعرفة

لا يعد التعلم امتيازاً، بل حقًا من الحقوق الطبيعية للإنسان، وفقا لما جاء في الإعلانِ العالميِ لحقوقِ الإنسان:”لكل شخص الحقُ في التعلم، ويجب أن يكون التعليمُ في مراحله الأولى والأساسية على الأقل بالمجان البيت الثاني.. يسكنه الجليد إلا...

العاملات الأجنبيّات في لبنان: أحلامهنَّ تعود داخل نعوش!! تحقيق لميس رمّال

هنّ نساء يعبرن البحار والمحيطات, يهجرن بلادهنّ بحثًا عن لقمة عيش في لبنان. يأتين محملات بالأحلام، و اذ بأحلامهن تعود داخل نعوش نساء,جنسيتهن أصبحت مهنة في هذه البلاد التي أتين إليها من وراء البحار, يعانين شتى أنواع التمييز...

السّلام الاخير بقلم نورس المصري

سلامٌ إلى رُوْحٍ يأكُلُها الصدأ وتَبْتَسم سلامٌ إلى الجاثي على ركبة الأمل ضاحكاً سلامٌ إلى أبتر القلب يُغازِلُ ظِلهُ إلى جبين الشمسِ في وجهِ الراحيلنْ إلى عُكّازِ تُعَتِقُ تجاعيدها عاماً..عاما إلى المشيب في أكوامِ القمحِ مَهزُوماً سلامٌ إلى...

من ينسى لوردكّاش

من ينسى لور دكاش الفنانه التى درست العزف علي العود وغردت أحلي الأدوار والموشحات وكانت نجمة الندوات الفنية وحفلات الاذاعة المصريةوعندما تغيب مطربة عظيمة عن الحياة حتي وان كانت قد اختفت عن الساحة منذ سنوات فأنها تثير في...

لغتي بقلم ميرنا عيّاد علامة-مجلّة قلم

من أقسى أنواع التّعازي التي تَلَقّيْت, تعازي البعض لي بِموْت لغتي, و اندثار هويّتي و كياني مع رحيلها!!… و من أشدّ الأحيان التّي شَعَرْتُ فيها بمرارةِ الدمعِ المتناثرِ من مقلتيَّ المُتَوهّجتَيْن بالاحمرارِ, كانت حين أيْقَنْتُ معنى الخسارة… حينها,...

لونا قصير توقع روايتها الجديدة فراشة التوت

صدر عن دار ابعاد رواية  فراشة التّوت للروائية لونا قصير حيث قامت بتوقيع كتابها في معرض الكتاب بيل-بيروت نهار الاحد الفائت.. يشتعل الوميضُ في أعيننا فنعلم انّ الرؤى قلم إنّه الإصدار الثالث للأديبة المبدعة لونا قصير بعد القميص...

الحب معتقدٌ بقلم سليم نصّار

لا تقتل شوقي بخلوةِ الفراق الآن الآن موعد اللقاء شُدّني إليكَ فبين ذراعيك يطيبُ لي العناق هَلُمَّ ننزعُ أغلال ارواحنا ونعتق اجسادنا من عبودية الحياء لا عيبَ إن فعلنا فالحب معتقدٌ والعناق في طقوسه عبادة بجلبابٍ طاهرٍ يُوحدُنا...

مي زيادة الزّهرة الفواحة بقلم وجيه ندى -مجلّة قلم

ولدت مى أو ماري إلياس زيادة وهذا هو اسمها الحقيقي في مدينة الناصرة بفلسطين عام 1886 لأب لبناني ماروني وأم فلسطينية أرثوذكسية .. واختيارها لاسم مى اختصار لاول حرف واخر حرف من اسمها الاصلى مارى وقضت سنوات عمرها...

قبل العاصفة بقلم محمد عجمي

كيف الجفاف .. نسأل عنك يا مطر ألستَ الشفَّاف …. أم لم تَعُد نَضِرُ و كأنها أيامُ الألوان و أحلى ما تعزف الشمس من ألحان .. ذاك الربيع عاذ بنفسه من غياب كان للخريف و عقبه الشتاء دور...

الدنيا حروف بقلم محمد عجمي

و الدنيا حروف تنسج أطرافها بين الفكر و اللسان و مكامن الذات البشرية حيث إنبعاثات إدراك النطق القويم في عملية التفكر المنتشية كدلائل المفاهيم … فإن التعبير دون معرفة سقوط في هاوية الجهل الذي يستشري عقب الإهمال لكنها...

ليلى مراد..الله يجازيك يا أنور بقلم وجيه ندى

 لم يترك أنور وجدي طليقته ليلى مراد تعيش حياة هادئة وطبيعية عقب انفصالهما وانشغال كل منهما بحياة أخرى بعيدا عن الآخر، وكان الغيظ والحقد يأكل قلبه وهو يراها على عرش الأغنية والسينما العربية وتتسابق عليها شركات الانتاج والتوزيع...

الحربُ اليوميّة بقلم ميرنا عيّاد علامة

الإستيقاظُ من النوم صباحاً أضحى عبئاً ثقيلاً, لا تعلم مدى ثقله, لكنّك تشعر به يهلكُ قلبك و يحطّمُ رفاته المتبقّية. تطلبُ منكَ الحياة فرصة, محاولة, محاولة صُلحٍ معها, لكنّك لا تفلح, لأنّ الأمرَ معقَّدٌ لكن رغم التّعقيد, تنهض...

عزيز عيد المسرحي الأصيل بقلم الباحث والمؤرخ وجيه ندى-مجلّة قلم

عزيز عيد من مواليد دسوق بمحافظة كفر الشيخ، , وكان والده من الأثرياء السوريين فلما بلغ السابعة أرسله إلى بيروت للالتحاق بمدرسة الحكمة، ثم أنتقل إلى مدرسة اليسوعيين. لديانته وقد اهتم بدراسة الأدب المسرحي، وساعده على ذلك معرفته...

غريبة الألوان بقلم ريما فخري

أَمُرُّ بكلِّ حرفٍ أذوبُ فيهِ ولا زلْتُ في أولى صَفحاتـي رعدةٌ تَسري في أوصالي تدورُ بمحاذاةِ قلبي ونكهةٌ خاصّةٌ تُعطِّرُ أنفاسـي ظُهورُهُ الأخير وَصفُهُ المُتناسق أصابعُهُ الطّويلة حطَّتْ على كتفي وأنينٌ طفوليٌّ في صوتِهِ  وَجَّهَ إحساسـي حُمْرَةٌ، في...